:جديد المواضيع
النتائج 1 إلى 3 من 3

ما اشبة اليوم بالبارحة وبالغد

  1. #1
    عضو فعال

    User Info Menu

    ما اشبة اليوم بالبارحة وبالغد

    الاحداث المتسارعة اليومية فى العالم العربى الاسلامى
    هذا الزخم من الاحداث التى تحدث حولنا كل يوم , دائما ما يكون المواطن العربى المسلم هو الضحية فى هذة المشاهد الدامية التى تتكرر بوجهها الكئيب علينا ولا يتغير فيها سوى الاسماء . ولكن المواقف واحدة والجبهات واحدة والظلم هو هو لم يتغيير .
    فبالامس غير البعيد عدوان امريكى على قطعة غالية من اراضى الاسلام وهى العراق وما زال الجرح ينزف ( ضحيا بالالاف )
    و اليوم تخرج علينا وسائل الاعلام بالاخبار عن حرب غير معلنة الطرف الاساسى فيها شعب عربى مسلم كبقية الاحداث هو شعب لبنان الصامدة وكالعادة وجة الطغيان واحد لا يتغير فاسرائيل = أمريكا
    وأمريكا = اسرائيل ما دام الخاسر هو وطننا العربى
    وفى الخليفه الجرح الذى طال نزفه فلسطين الحبيبة التى طالت معاناتها منذ خمسين سنة وهى لا زالت صامدة فلله درك يا أمتنا الاسلامية كم صدق فيكى حديث الرسول الكريم محمد خير البرية وتكالبت عليكى الامم كما يتكالب الاكله الى وليمه
    فيا مجرى السحاب
    ويا منزل الغيث
    ادرك امة محمد بالنصر العزيز
    يارب العالمين



    0 Not allowed!

  2. #2

  3. #3

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •