:جديد المواضيع
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 14

لمن يريد مساعدة الطفل " عمر " ..لأن اسمه " عمر "

  1. #1
    عضو تحرير المجلة

    User Info Menu

    لمن يريد مساعدة الطفل " عمر " ..لأن اسمه " عمر "

    السلام عليكم ورحمة الله


    - الموضوع منقول عن شبكة أنا المسلم -



    قتلت قوات الاحتلال امه واخاه وأشلّت أباه واحرقت جسده الصغير، وكان رد مدير مستشفى ابن سينا : هو اسمه عمر خليه يموت أشرف له، ما عندنا علاج للي أسماؤهم عمر. حدث هذا في القرن الواحد والعشرين في العراق الجديد.

    عرفت الإنسانية ومنذ القدم ثقافة العنصرية التي ما فتأ الحس الانساني يستنكرها يحاربها كما شهدت على ذلك صفحات التاريخ . فتلك هي الصفحات التي تشير الى مرحلة وأد البنات في الجاهلية ، وهذه التي تشير الى العهد النازي ، واخرى تشهد على العنصرية ضد الزنوج ... وهكذا لاتكاد تخلو مرحلة من مراحل البشرية الا ويتخللها لونا معينا من العنصرية ، لكن قاسمها المشترك كان على الدوام تعصبا للون او الجنس او القومية ... اما ارض العراق المكلومة اليوم ، فتشهد صورة فريدة في نوعها لعنصرية جديدة ابتكرها المد الفارسي الذي حاولت افعاه فيما مضى ان تمد جسدها نحو البيت العربي وتنفث سمومها في حناياه ، تحت شعار ( تصدير الثورة !) .

    فاليوم وبعد ان شعر الفرس بأن الأوان قد حان لكشف غطاء الوجه الذي طالما اجتهدوا لجعله يخفي تحالفهم البعيد في جذوره مع اليهود واعداء الاسلام ، هاهم يسجلون بأيديهم الملطخة بدماء العرب والمسلمين والبريئة من دماء الكافرين على مدى تاريخهم المشين ، عهدا من العنصرية التي لم تطرق آذان البشرية مسمعا لمثلها ، تلك هي العنصرية المقيتة ضد الاسم " عمر!!" . نعم ان العنصرية التي تعكس التعصب المذهبي شهدتها اديان عديدة غير الاسلام ، ونعم ان الآف الانفس قد ازهقتها حروب التعصب المذهب ، لكن ما لايحتمله العقل البشري المعاصر ، هو ان تشن الدولة التي لم تسأم التغني بحرصها على امتلاك التكنلوجيا النووية وغيرها من انواع التكنلوجيا ، حربا ضروسا تبرأ
    الوحوش من مثلها ، على كل من يحمل اسم عمر ؟ .. وما لا يطيق العقل جمعه ان دولة فارس التي (تنصح !) الدول الاسلامية باقتناء التكنلوجيا النووية ، هي ذاتها التي ترفع شعارها " اقتلوا عمر ولو كان في بطن امه !". بل ويفخر سفاحوهم بأن الدولة (الاسلامية !!!) قد احتفلت بقتل اكثر من مئتي عمر في اسبوع واحد في العراق ؟؟وكأننا امام المومس التي تجاهر بالفاحشة ، وتوجه نصحها للحرائر بالعفة !..

    فنحن امام مشاهد يصعب على الاسوياء تفسيرها او حتى ايجاد مسوغات منطقية تبررها ، سوى ان حقدا نازيا جديدا يكشر عن انيابه التي تقطر بدم الابرياء .
    اذ بم يمكننا اجابة تساؤلات الضمير الانساني على رفض تقديم العلاج لطفل لايتجاوز عمره الاربع سنوات نالت منه كارثة الاحتلال ، لالشئ سوى إن اسمه عمر ؟! .

    فقد رفض مدير مستشفى ابن سينا في بغداد ، وهو المستشفى الوحيد الذي يتمتع بالامكانيات الطبية الجيدة بعد الاحتلال ، ان ينقذ طفلا أصيب بحروق بالغة تقدر بسبعين في المائة جراء تعرضه وإفراد اسرته لخطأ النيران الأمريكية ! والتي أفقدته والدته وشقيقه الأصغر وأصابت والده بالشلل والعجز التام.. . فكان أمر الرفض هذا مكللا بكلمات تليق بمستوى الذين تقاسموا المناصب في العراق الجديد ، حيث قال السيد المدير! وباللهجة العراقية (هو اسمه عمر خليه يموت أشرف له، ما عندنا علاج للي أسماؤهم عمر) !! .. ويبدو أن السيد المدير أراد للطفل ذي السنوات الأربع أن يحيا ميتا بعد أن تركه يواجه مصيبته دون عون من احد . عمر الآن لا يزال ينتظر رحمة الراحمين ، طبيبا أو مستشفى يداويه ، صاحب خير يتكفل علاجه ، إعلاما حرا ينشر حكايته ..

    نعم هذه والله حقيقة يواجهها الطفل عمر في عراق الحرية ، عراق الديمقراطية وليس في بلاد العجائب !!! .


    xxxxxxxxxxxxxxx


    0 Not allowed!
    لا يكفي أن تعرف ... بل يجب أن تعرف كيف تطبق ما تعرف

  2. #2
    عضو تحرير المجلة

    User Info Menu

    بارك الله فيك اخي م.العراقي
    موضوعك يستحق التوقف عنده وجهدك مشكور
    وكم اتمنى ان يطلع عليه ويقرا ما بين سطوره بعض اخواننا المخدوعين بمواقف ايران وشجاعتها
    واذكرهم ان هؤلاء الصفويون قد اتخذوا من قبر ابي لؤلؤه المجوسي العفن قاتل الخليفه عمر رضي الله عنه مزارا ويسموه(بابا شجاع الدين) بل وجدت على احدى صفحات الانترنت ولا اريد ان اذكرها
    اناسا منهم يدعون(اللهم احشرنا مع ابي لؤلؤه) فما كان مني الا ان اقول امين يارب...
    اللهم احشرهم في جهنم اجمعين...
    وان شاء الله انا اعمل على اعداد مقال ابين فيه لاخوتي المعجبين (بالجمهوريه الاسلاميه ) ما تفعله هذه الجمهوريه للحرب على الاسلام والعرب


    0 Not allowed!

  3. #3
    عضو متميز جداً

    User Info Menu

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    جزاك الله خيرا على عرض هذا الموضوع لعل بعض اخواننا يستيقظوا من نومهم

    حسبنا الله ونعم الوكيل

    وكيف الدكتور العراقى يرفض علاج هذا الطفل البرئ الذى ليس له ذنبا فى هذه الجرائم البشعه !!!

    حقا ... حسبنا الله ونعم الوكيل


    0 Not allowed!

  4. #4
    عضو تحرير المجلة

    User Info Menu

    اخي رائد ، اشكر لك المرور والمشاركة ، وهؤلاء الروافض سيحشرون مع من احبوا ان شاء الله مع ابي لؤلؤة المجوسي وابن العلقمي وامثالهما ، اما نحن فنطمح ونرجو من الله ان يحشرنا مع نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ومع ابي بكر وعمر الفاروق وعثمان وعلي .. اللهم امين .

    اختي همس ، اشكرك على غيرتك على ابناء امتك ، واعلمي ان هذا الطبيب هو طبيب ( الروافض ) وسفاح ( السنة ) .. اعلمي ذلك علم اليقين ، ومثله في العراق الكثيرون ، ونسأل الله ان لا يمتد هذا الى باقي الامة ، فالمصاب عظيم والعراق يغلي والدماء تراق بصورة همجية ووحشية لم يسبق ان مر على التاريخ مثلها .

    نسأل الله الثبات لإخواننا في العراق ، وان يمدهم الله بالعون من عنده تعالى .

    الدعاء لإخوانكم ، فهم بحاجة له .


    0 Not allowed!
    لا يكفي أن تعرف ... بل يجب أن تعرف كيف تطبق ما تعرف

  5. #5
    عضو تحرير المجلة

    User Info Menu

    الاخوة المشرفين
    تحية طيبة

    يا جماعة الايميل الذي حذفتموه من الرسالة هو ايميل لمساعدة هذا الطفل كما ورد في الموضوع ولم يكن لي اي تدخل في اضافته !!!

    شكراً لحرصكم .. الزائد :)

    سلام عليكم


    0 Not allowed!
    لا يكفي أن تعرف ... بل يجب أن تعرف كيف تطبق ما تعرف

  6. #6
    عضو شرف

    User Info Menu

    بسم الله الرحمن الرحيم

    بصراحة شديدة لطالما تجنبت الحديث أو التعليق على مواضيع تشير إلى المذاهب والطوائف .... ذلك أنني اعلم علم اليقين أننا في هذا العصر بأمس الحاجة إلى البحث عمّا يجمعنا خصوصاً والأمة تعاني ما تعاني من نزيف يستهلك جسدها ويقطعها دولاً بل دويلات ..... وكلما ازددنا فرقة ازداد الغرب وحدة

    لكن المقال .... آه ...والله أخرجني عن صمتي .... وهذا الطفل الصغير .... ذنبه أن اسمه عمر .... ومن عمر ..... عمر الخير ...عمر الفاروق .... ثاني الخلفاء الراشدين وأحد العشرة المبشرين بالجنة ...والذي إذا سلك فجاً سلك الشيطان فجاً آخر كما شهد له بذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم

    لا حول ولا قوة إلا بالله ..... ماذا أقول .... نسأل الله تعالى أن يهدي أبناء الأمة الإسلامية ... ونسأله سبحانه أن يهدي من ساقته رعوناته الشخصية وتعصبه الفكري إلى سواء السبيل ...

    والسلام عليكم


    0 Not allowed!
    [SIGPIC]http://www.4shared.com/photo/Wpzk3byT/_online.html[/SIGPIC]

  7. #7
    عضو تحرير المجلة

    User Info Menu

    الاخوه المشرفين ...
    السلام عليكم..
    ارجو منكم احبتي في الله الاستجابه لطلب الاخ المهندس العراقي واعادة الايميل
    وان لم يكن ذلك ممكنا لاسباب تقنيه،ارجو التنويه له ليقوم باعادة نسخه
    ومن يدري لعل الله يجعل لهذا الطفل او غيره فرجا على يد اخيكم العراقي وايديكم
    وان يثقل بعون ياتي من هنا او هناك موازين حسناتكم
    وفقكم الله لما يحبه ويرضاه


    0 Not allowed!

  8. #8
    عضو فعال

    User Info Menu

    [glow="990000"]
    لا حول ولا قوة إلا بالله
    [/glow]

    اللهم دمر أعداء الدين من الامريكان واليهود . اللهم إنهم قد طغوا وتجبروا ولا رادع لهم إلا أنت سبحانك

    اللهم أنزل بالرافضين الذل والمهانة . واجمعهم بجهنم مع من احبوا

    اللهم رد فعلت هذا الطبيب الية . لكي يحس بالذي احسة هذا الطفل البريء

    اللهم سق عبدٌ من عبادك لمساعدة أخينا عمر وأرحمه واشفه .

    رضي الله عنك يا خليفة أبا بكر ...


    0 Not allowed!

  9. #9
    عضو تحرير المجلة

    User Info Menu

    السلام عليكم مجددا

    جزاكم الله خير جميعا ..
    ولكي تكتمل الصورة ، اليكم هذه الصرخة من شاعر يتألم .. لا اعلم من هو ولكنني ادعو الله له بالخير والسداد :
    إلى مَتَى يا أمَّةَ الصَّمْت ؟!..


    لا تَثوري أمَّتي ..

    فربّما إنْ ثُرتِ كالإعصارِ ..
    يَغرقْ البَحْرُ ، في البَحْرِ ..
    أو تَقُمْ القِيامَةُ ..
    أو تَقَعْ من الأعَالي السَّمَاء !..
    وربّما إنْ رفَضْتِ القهرَ ..
    أو كُنتِ إعصاراً .. فربّما ..
    كَفَّروكِ بِكُلِّ الأنبياء !..

    * * *

    لا تَثوري كما الرِّيحُ ، فربّما ..
    اهتزَّ وَقارُكِ ..
    وانزعَجَتْ أشْرِعَةُ القُرصَانِ ..
    وتَـغَبَّـرَ بالغَضَبِ الحِذاء !..
    أو ربّما افتقدتِ يا أمّةَ الصَّمتِ ..
    بَعضاً من كِبرِيَاء !..

    * * *

    لا تَهُبِّي .. قد يُقالُ :
    تنازَلَتْ أمَّةُ العُرْبَانِ ..
    عن قليلٍ من حَيَاء !..
    أو يُقالُ :
    أمَّةُ الصَّمْتِ تُمَارِسُ ..
    بَعضاً من وَفَاء !..
    لا تَغضبي بوجهِ اللُّصُوصِ ..
    فغضبةُ الحُرِّ ..
    سَبيلٌ للشَّقاء !..

    * * *

    لا تَثوري .. فاحتمالٌ ..
    إن فَعَلْتِ ..
    أنْ تَصحوَ بعضُ النُّجومِ ..
    أو يَسقُطَ نَيْزَكٌ أو كَوْكَبٌ ..
    وقتَ المَسَاء !..

    * * *

    لا تَهُبِّي .. فالأعاصيرُ هُنا ..
    تَخْضَعُ كُلُّها ..
    لقوانينِ بَيْعٍ أو شِرَاء !..
    كُلُّها في هذا الزَّمَنِ هَبَاء !..

    * * *

    لا تُجـيـبِي دعوةَ الدَّاعي ..
    أو صَرخَةَ الـمُسْتَغِيثينَ ..
    أو للمُسْتَغِيثاتِ رَجَاء !..
    لا تُجـيـبِي .. إنْ فَعَلْتِ ..
    فيا لَهَا من جِنايةٍ :
    خَرَقَتْ أمَّةُ العُرْبِ ..
    قوانينَ الوَلاء !..

    * * *

    لا تَفيقي .. وحَذارِ أن تَفيقي ..
    فالعَقْلُ للحُرِّ .. شَرٌّ وبَلاء !..
    ومَواثيقُ الصَّيفِ ..
    يُلغيها الشِّتاء !..
    لا تَنتَخي .. وحَسْبُكِ أنَّ الضَّحَايا ..
    من زُمرةِ الأبْرِيَاء !..

    * * *

    لا تَنهَضي أمَّةَ المِليارَيْنِ ..
    وَحَذارِ النُّهوضَ ..
    فربّما تَخِرُّ الجبالُ ..
    أو يَسقُطُ قُرْصُ الشَّمسِ ..
    أو يشكو القمرُ ..
    انقطاعَ الكَهْرُبَاء !..

    * * *

    لا تكوني كما الأعَاصيرُ .. سيُقالُ :
    فَتَكَتْ أمَّةُ الإرهَابِ ..
    بأشرعَةِ المُرتَزَقَةِ ..
    واللُّصُوصِ اللُّقَطَاء !..
    ويُقالُ :
    ما هذا الهُرَاء ؟!..
    * * *

    لا تَهُبِّي .. فَمِنَ الحُنْكَةِ ..
    والشَّطارةِ .. والحِكْمَةِ :
    أنْ تَنامي كالسَّرابِ ..
    وتَعيشي كالضَّبابِ ..
    وتُصَفِّقي للخَرابِ ..
    فهذا يُسَمَّى : دَهَاء !..

    * * *

    لا تَنهضي كما الإعصارُ ..
    بوجْهِ أحفادِ هولاكو وقَيْصَر ..
    فتلكَ جريمةٌ ..
    في قوانينِ الإبَاء !..

    * * *

    لا تَثوري .. واقْتُلِي المروءةَ ..
    والكرامَةَ ..
    واذْبَحِي النَّخوةَ ..
    والأمَلَ الكبيرَ ..
    واغتالي الضِّياء !..
    اذْبَحِي كلَّ رُجولَةٍ ..
    وانتفاضَةٍ .. أو هَبَّةٍ ..
    واغْتَسِلي بالدِّمَاء !..

    * * *

    أيها الإعصارُ : تقدَّمْ ..
    أيها البحرُ : تَجَهَّمْ ..
    أيها المَوْجُ : أغرِقْ جَهَنَّمْ ..
    فَسَفِينُ القُرصَانِ ..
    فَرْضٌ عَلَيْنا أن يتحَطَّمْ ..

    * * *

    عَلَّ فِكراً يَتَنَزَّلُ ..
    عَلَّ وَعْياً يجتاحُكِ أمَّتي ..
    عَلَّ صَوتَ الضميرِ يُجَلْجِلُ ..
    عَلَّ ذِكرى (عَيْنِ جَالوتٍ) ..
    أو (حِطّين) ..
    أو (ذي قارٍ) ..
    تَهُزُّ العُقُولَ ..
    تُخَلْخِلُ ..
    عَلَّهَا وعَسَاها أمَّتي ..
    كالأعاصيرِ تَثورُ ..
    فَتُمَزِّقُ أشْرِعَةَ الأشْقِيَاء !..
    لَعَلَّ أمّةَ الإسْلامِ ..
    عَسَاها ..
    تَسْتَجيبُ لهذا النِّدَاء !..



    * * *

    http://iraqirabita.org ونكمل المهمة بهذا الموقع .. لعل النداء يعم وينفع


    0 Not allowed!
    لا يكفي أن تعرف ... بل يجب أن تعرف كيف تطبق ما تعرف

  10. #10
    عضو تحرير المجلة

    User Info Menu

    والله اعرف انا ازعجتك بمداخلاتي يا اخي سامحني
    بس حبيت اقول ان الابيات التي ذكرتها هي من قصيده بعنوان (الى متى يا امة الصمت)
    للشاعر الدكتور محمد بسام يوسف
    كتبها في ايلول عام 2004 يعني قبل سنتين
    وقبلها كتب احمد مطر الكثير من عشرين سنه والى حد الان
    وكتبنا وما كتبنا ياخسارة ما كتبنا على قول فيروز
    ولكن امة الصمت ما زالت صامته


    0 Not allowed!

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •