:جديد المواضيع
النتائج 1 إلى 9 من 9

ماذا بعد النفظ

  1. #1
    عضو فعال

    User Info Menu

    Post ماذا بعد النفظ

    فكرة توفير طاقة بديلة للنفظ تعتبر نقطة إستراتيجية مهمة بالرغم من أن نسبة أهميتها قد تتفاوت من دولة إلى أخرى حسب معطيات الحياة المعيشية للدولة والأهداف المستقبلية التي تسعى لتحققها، لعل أهم ما يخرج به المرء من دراسته لهذه الفكرة يمكن وضعه في النقاط التالية:/

    1. __ إكتشاف مصادر متجددة للطاقة تكون بديلا للنفظ أصبح أمرًا حتميا وفق مستجدات العصر القادم حيث يمكن أن نعتبر من ان الطاقات الجديدة مثالا الفحم الحجري فربما يكون البديل عن النفظ .
    2. _ أن كهرباء الولايات المتحدة يتم بنسبة عالية إنتاجها بطاقات بديلة متجددة، كالطاقة الشمسية وطاقة الرياح، لو تم مقارنة هذا بالوضع في باقي دول العالم لوجدنا أن الطاقة الكهربائية ربما كانت أكثر قطاعات الطاقة إستهلاكاً وهذا يحيلنا إلى مدى إمكانية وصول هذه الدول إلى تخفيض نسبة إستهلاك الكهرباء.
    _ الطاقة النووية قد تكون موضوع ذا جدل كبير لكنها بالتأكيد ستكون أحد أهم الطاقات التي سيتم اللجؤ إليها لتلعب دور كبير في المستقبل ، لكن مشاكل المخلفات النووية قضية تشغل المهتمين بشئون البيئة.
    _ إن الطاقات الجديدة قد تكون لها تأثير في تغيير نمط الحياة على الأرض من حيث نوعية وجودة وكمية الطاقة المتوفرة ومدى تأثيرها على البيئة، وهذا يحيلنا إلى ضرورة تنبيه كل مواطن في العالم إلى هذه المتغيرات وخاصة الأجيال القادمة التي ربما يجب توعيتها من الآن عن طريق إضافة مواد دراسية لتوعية الأطفال إلى مثل هذه القضايا لأن هذه التغيرات في نمط الحياة وثقافة المجتمع قد تستلزم وقت طويل للتأثير فيها.
    _ من مميزات الطاقات المتجددة أنها بالإضافة إل كونها غير مضرة بالبيئة هي أنها مستمرة ومتجددة مما يساعد على إقامة إقتصاد مستقر.
    _ إن الإعتماد على النفظ بشكل أساسي يعتبر من المؤثرات السيئة على البيئة، بالإضافة إلى أنه حد من تطوير أبحاث مجالات الطاقات كالشمس والرياح ولم يتم الإستفادة منها بالشكل الأمثل حتى تاريخنا هذا
    8 _ ربما من أهم ما جعلني أقدم هذه الفكرة ، هو الطاقة الممكن توفيرها من الإيثانول، بالإضافة إلى طاقات الرياح والشمس ربما يكون الأجدل بالتناول ومزيد من البحث لإمكانية الإستفادة منها مستقبلا .


    0 Not allowed!

  2. #2
    جديد

    User Info Menu

    شكرا على المعلومة ...
    أريد أخبار عن تنبئات بمستقبل الشركات الكيميائية.


    0 Not allowed!

  3. #3
    عضو فعال

    User Info Menu

    وفي الوقت الحالي ، تنقسم شركات صناعة الكيماويات إلى أربعة قطاعات إنتاج رئيسية ، إضافة إلى شركات العلوم الحياتية.

    القطاعات الرئيسية الأربعة هي :/

    شركات إنتاج السلع الكيماوية

    شركات مختلطة لإنتاج السلع الكيماوية والكيماويات المتخصصة
    شركات إنتاج الكيماويات المتخصصة

    شركات مختلطة لإنتاج الكيماويات المتخصصة والعلوم الحياتية

    وفي آخر القائمة ، تأتي شركات العلوم الحياتية.

    أولاً ، وكحقيقة أساسية ، كانت الصناعات الكيماوية - ولا تزال - حجر الزاوية بالنسبة لعملية التصنيع. وهكذا فإن الصناعات الكيماوية توفر العناصر والمكونات التي تحتاجها الصناعات الأخرى للنمو ، كما أن الكيمياء سوف تظل بمثابة صندوق العدة الذي لا غنى عنه عند البحث عن حلول جديدة للاحتياجات المستقبلية.

    ثانياً ، ولسوء الحظ ، فإن معظم المستهلكين لا يدركون أن المواد الكيماوية تستخدم في صناعة معظم المنتجات التي يشترونها. كما أن المستهلكين في الولايات المتحدة وأوروبا يتعرضون وبشكل دائم إلى حملات دعائية يشنها المتحمسون للقضايا البيئية والذين يصرون – دونما دليل موضوعي أو إدراك لخطورة نتائج تلك الحملات- على أن جميع المواد الكيماوية سيئة.

    هذا ، بالإضافة إلى ارتفاع تكاليف المواد الأولية واليد العاملة يجعل من الصعب بالنسبة للشركات في الغرب أن تنشئ مصانع جديدة أو أن توسع مرافق إنتاج المواد الكيماوية الموجودة لديها ، كما أن الحصول على التصاريح الضرورية والتغلب على المتطلبات القانونية يمكن أن يستغرقا سنوات إذا توفرت ظروف مثالية. وعلى أي حال فإن إنشاء مصانع جديدة أو توسيع المصانع الموجودة أمر تكتنفه الصعوبات في أغلب الأحوال. ويبدو أن عبارة "ليس في فنائنا الخلفي" أصبحت بمثابة النشيد الوطني لأي دولة غربية.

    وأخيراً فإن هوامش الربح يتم اعتصارها في كل خطوة من سلسلة تصنيع الكيماويات التي تتحكم بها عوامل السوق.

    ولو ألقيت نظرة على قائمة أكبر 500 شركة في العالم فوجد أن عدد شركات الكيماويات التي وردت في تلك القائمة لا يزيد على ست شركات فقط والعدد صفر أي ليس هناك أي شركة بين أكبر 50 شركة.

    ولو أمعنا النظر في القائمة فسوف نكتشف أن عدد شركات الكيماويات التي أوردتها القائمة بين أكبر 500 شركة لا يكاد يتعدى 2% من العائد المتوسط و1% من إجمالي المبيعات والموجودات. واحتلت شركات الكيماويات في القائمة المرتبة الرابعة عشر (14) بين القطاعات الستة والثلاثين (36) الممثلة من حيث العائد الإجمالي على المبيعات (2.4%).

    من السهولة بإمكان ملاحظة الانخفاض الذي يطرأ على أرباح شركات الكيماويات عند كل خطوة من الطريق.

    فمنتجو الكيماويات الأساسيون يبيعون منتجاتهم لشركات الكيماويات المتوسطة وهذه تبيع منتجاتها لشركات أصغر تتولى بدورها عملية البيع لشركات بيع المواد الاستهلاكية وتقوم الأخيرة بالبيع لتجار التجزئة الذين يتمتعون بقوة شرائية لا بأس بها يستخدمونها للحصول على أقل سعر بيع جملة ممكن.

    فوق ذلك كله، فإن شركات الكيماويات الأساسية تشتري موادها الخام من بعض أقوى الموردين على سطح الأرض وبصورة أساسية من شركات الزيت والغاز الرئيسة وفوق الرئيسة.

    وهكذا ، ومع انحسار هوامش الربح عند كل خطوة من الطريق، عمد منتجو الكيماويات في الولايات المتحدة وأوروبا إلى اختصار التكاليف إلى أقصى درجة ممكنة بغية خفض تكلفة تصنيع السلع الكيماوية وبيعها بأرخص سعر ممكن.

    لهذه الأسباب مجتمعة يتوجب علينا أننكون أول من يهتم بتخفيض التكاليف في هذا النوع من الأعمال وذلك عن طريق تبني التقنيات الجديدة أو وفورات الحجم الجديدة.

    تمثل مشاريع دمج الشركات وشركات الإنتاج المشتركة إحدى الطرق المتبعة لتوسيع القدرات وخفض التكلفة. كما أن تركيز الأبحاث والتطوير لدراسة إمكانية توفير مواد جديدة يمثل طريقة أخرى.

    وبالرغم من كل هذه الجهود الرامية إلى خفض التكاليف وتحسين الإنتاج فقد أصبحت الولايات المتحدة -وللمرة الأولى منذ ثلاثين عاماً - مستورداً للبتروكيماويات.

    وهنالك معوقات أخرى تواجه شركات الكيماويات في كل من الولايات المتحدة وأوروبا كارتفاع تكاليف الطاقة، والبيروقراطية التنظيمية التي تعرقل إنزال مواد جديدة إلى السوق، وهجرة الأدمغة في الوقت الذي يستمر فيه العدد السنوي للخريجين بدرجة الدكتوراة في مجال الهندسة الكيميائية بالتراجع بصورة تدعو للقلق.

    وبين عامي 2002 و2005 سوف ينخفض العدد السنوي للخريجين بدرجة الدكتوراة في مجال الهندسة الكيميائية في الولايات المتحدة إلى النصف؛ أي من 1500 إلى 750 خريجاً.

    لذلك يتوجب علينا في الصناعات الكيماوية أن نحسن طرق أعمالنا الإنتاجية لكي ننتج ونسوق السلع الكيماوية بأفضل كفاءة ممكنة ونزيد من القيمة المضافة للكيماويات المتخصصة بدرجة معينة من الحرص- لعلمنا بأنها سوف تصبح يوماً ما سلعاً أيضاً.

    نعم، علينا أن نخفض النفقات ، ليس عن طريق عمليات التسريح الجماعي وإقفال المنشآت، ولكن من خلال التركيز على عمليات تطوير وتحسين المنتجات ذات الاحتمالية العالية للطلب والنمو وتفيد زبائننا المصنفين في الطبقة الممتازة. كما أن علينا أن نعمل على خفض التكاليف عن طريق الإفادة من البرامج التقنية كبرامج توحيد الأنظمة والتي تعالج بيانات العملاء وتساعدنا في اتخاذ قرارات عمل لخفض التكاليف.

    فمثلاً، باستخدام برنامج SAP وإدارة للخدمات المشتركة الداخلية، ويشمل ذلك المشتريات، أصبح موردو قطع الغيار (على سبيل المثال) يشعرون الآن بتأثير وسائل مراقبة نظام المخزون المحكمة لدينا.

    كما أن نمو صناعة الكيماويات سوف يكون مرهوناً بتوفير خدمات أفضل لقاعدة بياناتنا الحالية وتوحيد الشركات من خلال عمليات الدمج أو الشراء وتطوير المنتجات الجديدة التي يتوقع أن تلقى طلباً كبيراً في السوق وتنفيذ عمليات توسيع رقعة السوق.

    سوف تظل الولايات المتحدة وأوروبا أكبر أسواق العالم في مجال الكيماويات وسوف تستمر معدلات نموها (في تلك الاقتصاديات المتقدمة) في مواكبة معدلات النمو السنوي للناتج الإجمالي المحلي GDP . ولكن السوق الأسرع نمواً في مجال الكيماويات هي السوق الآسيوية بشكل عام والصين على وجه الخصوص.

    وفقاً للبنك الدولي فإن إجمالي الناتج العالمي في عامي 2003/2004 يجب أن ينمو بمعدل 2.5 في المائة، بينما سيكون الناتج المحلي الإجمالي في الصين – على سبيل المثال- أكبر بثلاث مرات (7.5%).

    تشهد السوق الآسيوية طفرة كبيرة بالنسبة لجميع المنتجات الكيماوية، وسوف تستمر في لعب دور حاسم في مستقبل صناعة الكيماويات على مستوى العالم على مدى سنوات عديدة قادمة.

    تقع ثلث الصناعات الرئيسية في العالم في آسيا. وهذا يجعل المنطقة بأسرها سوقاً هامة للكيماويات لأن هذه الصناعات تتطلب نطاقاً عريضاً من المواد الكيماوية – بدءاً من السلع العادية إلى المتخصصة إلى البتروكيماويات ومواد التشتيت والمواد البلاستيكية وكيماويات الإلكترونيات إلى المنتجات الخاصة بتعبئة المحاصيل والإضافات التي تستخدم في المواد الغذائية.


    0 Not allowed!

  4. #4

  5. #5

  6. #6

  7. #7
    عضو

    User Info Menu

    السلام عليكم
    الموضوع جميل وشيق سؤالي هل استخدام الطاقات من الشمس افضل من تحلل الهدروجين ام بالعكس


    0 Not allowed!

  8. #8
    عضو

    User Info Menu

    هل سمعتم بانشاء محطة الطاقة الهجينة في الجزائر (غز طبيعي/طاقة شمسية)


    0 Not allowed!

  9. #9
    عضو

    User Info Menu

    أن مهندس جزائري و احضر في الماجستير في الطاقات المتجددة ,أود أن أقترح على اخوتي المهندسين العرب أن يقوم كل واحد منا باعداد دراسة حول امكانيات بلده من هاته الطاقة المستقبلية (solar energy,wind energy ,biomasse,thermel energy,علها تكون خطوة للنهوض بهده الامة.جزاكم الله خيرا


    0 Not allowed!

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •