3آلاف طالب أمريكي يدرسون القرآن الكريم


واشنطن : يدرس 3 آلاف طالب أمريكي في جامعة كارولينا ضمن مقرراتهم الدراسية السور (القصار) من القرآن الكريم.

وأوضحت مصادر صحفية أن الدكتور كارل أرنست من مركز كارولينا لدراسات الشرق الأوسط والحضارة الإسلامية ، ويعد أحد أهم المهتمين بالإسلام بترجمة السور القصار من القرآن الكريم حيث جعلها من موضوعات الدراسة لطلاب جامعته التي يدرس فيها ويبلغون حوالي ثلاثة آلاف طالب.

ومع أن قرار الدكتور كارل هذا قوبل بعملية رفض واسعة باعتباره اختراقا للدستور الأمريكي القائم على أساس عدم تدريس الأديان الا أنه دافع عن وجهة نظره باعتبار أن دراسة القرآن هي من الناحية الفنية وليس القصد منها الدعوة للدخول في دين (محمد) وفعلا انتصر.

وأشارت المصادر إلى أن الدكتور كارل التقى مؤخرا بعدد كبير من المسلمين في المركز الإسلامي بولاية كارولينا واستعرض معهم عددا من القضايا مبديا استغرابه لعدم وجود صحفيين مسلمين يعملون في الوسائل الإعلامية بالولاية معتبرا أن الصحفي يمكنه التأثير على عشرات آلاف الناس متى ماكان موضوعيا ولديه شيء يقوله ، كما ورد بالثورة نت .