لو أخذت مجموعة الخبراء من ارقى دولة من حيث الصناعة الى بلد ذي امكانيات محدودة، سترى ان هؤلاء الخبرا لا يمكنهم تقديم اكثر من اهل البلد

النشاطات الاقتصادية متشابكة متأثرة بالبعض

لابد كل نشاط اقتصادي ( سواءا زراعي، صناعي، نقل، اتصالات ...الخ ) واصل الى مستوى عالي لكي يستطيع دعم الهندسة الصناعية ودعم باقي النشاطات

اي كل نشاط يدعم الآخر

ففي بلدان العربية تقريبا كل النشاطات الاقتصادية في مستوى واطيء، لذا من الصعب جدا تقدم نشاط واحد بسهولة الا اذا اعتمد على دعم خارجي مستمر، لكن لايزال فلا يحصل من كل ما مطلوب من هذا الدعم الخارجي

فالواجب الانهاض بكل الشاطات الاقتصادية معا

لكن لايزال هناك شيء مهم للغاية لابد توفره في البلدان العربية:

حسن الادارة

اكبر مصنع اعطيه بيد ادارة غير كفوءة سينهار

حسن الادارة والكفاءة الادارية منضبط بقونين حكيمة تحكم هي عمود عملية الانهاض او التطور الصناعي

ابسط شيء شاب يريد ان يبدأ بمشروع صناعي في بلده، في يده النظريات والتخطيط والمال، لكن عندما يذهب الى السوق فلا يجد شركات محلية ليشتري ما موجود في مخططه

فعليه ان يرمي ورقته ومخططه ويبحث عن اية وظيفة للعيش إن وجدها فهو محظوظ