:جديد المواضيع
صفحة 3 من 8 الأولىالأولى 1234567 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 71

السيرة النبوية

  1. #21
    جديد

    User Info Menu

    السلام عليكم ورخمة الله وبركاته
    بارك الله فيك وجزاك الله خيرا واتمني لك التوفيق والنجاح


    0 Not allowed!

  2. #22
    عضو فعال

    User Info Menu

    السلام عليكم ورحمة الله وبعد :
    موضوع قمة في الروعة والفائدة ، وشيق جداً

    بارك الله فيك وجعله في ميزان حسناتك (وينولك اللي في بالك):)

    ونرجو ان تفيدنا بالمزيد من القصص والأحداث عن النبي (عليه الصلاة والسلام).


    0 Not allowed!

  3. #23
    جديد

    User Info Menu

    بسم اللة والصلاة والسلام على من لانبى بعدة
    جزاك اللة كل خير يا أخى
    وارجوا ان لاتكون مجرد قصص تقرأ للتسلية وان يتذكر الناس ان هذا النبى ارسلة اللة الينا بشرا لكى نعمل بما اتى بة لالنقول "ياعم دا النبى والصحابة " انما كانوا بشرا لكى يتأسى بهم ونحن ندعى حبة صلى اللة علية وسلم ولا نعمل بما جاء بة حتى فى ابسط الأشياء يا أخى ان النبى يحبك فعمل انت لحبة قال صلى الله علية وسلم فى الحديث ما معناه اتعلمون من احبابى قال الصحابة نحن يارسول اللة احبابك قال انتم اصحابى اما احبابى فهم اقوام يأتون بعدكم يؤمنون بى ولم يرونى وقال ابلغوهم منى السلام
    فكيف لو قابلنا الأن على هذا الحال على الحوض هل سيسقينا ام ام سيقول بعدا بعدا سحقا سحقا
    الموضع بسيط جدا ياجماعة قال صلى اللة علية وسلم كل امتى يدخلون الجنة الى من ابى فقال الصحابة ومن يأبى يارسول اللة قال من أطاعنى دخل الجنة ومن عصانى دخل النار
    أسف على الإطالة أرجو ان تسامحونى
    ولكم منى جزيل الشك على سعة صدركم
    وشكرا مرة اخرى للأخ الكريم الذى ذكرنا بسيرة النبى العترة
    وأجوا ان يجعلنى واياكم رفقائة فى الجنة هو واصحابة الكرام عليهم رضوان اللة اجمعين


    0 Not allowed!

  4. #24
    عضو شرف

    User Info Menu

    مختصر السيرة 7

    شكراً للجميع على الردود الجميلة

    [LINE]hr[/LINE]

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله الذي أرسل رسوله بالهدي ودين الحق ليظهره على الدين كله، فجعله شاهدًا ومبشرًا ونذيرًا، وداعيًا إلى الله بإذنه وسراجًا منيرًا، وجعل فيه أسوة حسنة لمن كان يرجو الله واليوم الآخر وذكر الله كثيرًا‏.‏ الله م صل وسلم وبارك عليه وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين، وفجّر لهم ينابيع الرحمة والرضوان تفجيرا‏.‏

    أقسام الوحى
    وقبل الدخول في موضوع هذا الجهاد أرى من الأحسن أن أستطرد إلى بيان أقسام الوحى ومراتبه‏.‏ قال ابن القيم، وهو يذكر تلك المراتب‏:‏
    إحداها‏:‏ الرؤيا الصادقة، وكانت مبدأ وحيه صلى الله عليه وسلم‏.‏
    الثانية‏:‏ ما كان يلقيه الملك في روعه وقلبه من غير أن يراه، كما قال النبي صلى الله عليه وسلم‏:‏ (‏إن روح القدس نفث في روعى أنه لن تموت نفس حتى تستكمل رزقها، فاتقوا الله وأجملوا في الطلب، ولا يحملنكم استبطاء الرزق على أن تطلبوه بمعصية الله ، فإن ما عند الله لا ينال إلا بطاعته‏)‏‏.‏
    الثالثة‏:‏ إنه صلى الله عليه وسلم كان يتمثل له الملك رجلًا فيخاطبه حتى يَعِىَ عنه ما يقول له، وفي هذه المرتبة كان يراه الصحابة أحيانًا‏.‏
    الرابعة‏:‏ أنه كان يأتيه في مثل صلصلة الجرس، وكان أشده عليه، فيلتبس به الملك، حتى أن جبينه ليتَفَصَّد عرقًا في اليوم الشديد البرد، وحتى أن راحلته لتبرك به إلى الأرض إذا كان راكبها، ولقد جاء الوحى مرة كذلك وفخذه على فخذ زيد بن ثابت، فثقلت عليه حتى كادت ترضها‏.‏
    الخامسة‏:‏ إنه يرى الملك في صورته التي خلق عليها، فيوحى إليه ما شاء الله أن يوحيه، وهذا وقع له مرتين كما ذكر الله ذلك في سورة النجم‏.‏
    السادسة‏:‏ ما أوحاه الله إليه، وهو فوق السموات ليلة المعراج من فرض الصلاة وغيرها‏.‏
    السابعة‏:‏ كلام الله له منه إليه بلا واسطة ملك كما كلم الله موسى بن عمران، وهذه المرتبة هي ثابتة لموسى قطعًا بنص القرآن‏.‏ وثبوتها لنبينا صلى الله عليه وسلم هو في حديث الإسراء‏.‏
    وقـد زاد بعضهم مرتبة ثامنة؛ وهي تكليم الله له كفاحًا من غير حجاب، وهي مسألة خلاف بين السلف والخلف‏.‏ انتهي مع تلخيص يسير في بيان المرتبة الأولى والثامنة‏.‏

    المرحلة الأولى: من جهاد الدعوة إلي الله
    ثلاث سنوات من الدعوة السرية
    قام رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد نزول ما تقدم من آيات سورة المدثر، بالدعوة إلى الله سبحانه وتعالى؛ وحيث إن قومه كانوا جفاة لا دين لهم إلا عبادة الأصنام والأوثان، ولا حجة لهم إلا أنهم ألفوا آباءهم على ذلك، ولا أخلاق لهم إلا الأخذ بالعزة والأنفة، ولا سبيل لهم في حل المشاكل إلا السيف، وكانوا مع ذلك متصدرين للزعامة الدينية في جزيرة العرب، ومحتلين مركزها الرئيس، ضامنين حفظ كيانها، فقد كان من الحكمة تلقاء ذلك أن تكون الدعوة في بدء أمرها سرية؛ لئلا يفاجئ أهل مكة بما يهيجهم‏.‏





    0 Not allowed!

  5. #25
    جديد

    User Info Menu

    بسم اللة والصلاة والسلام على النبى النعمة المهداة
    بارك فيك يا أخى وجزاك اللة كل خير وشكرا لختيارك الكلام القيم للشيخ القيم ابن القيم


    0 Not allowed!

  6. #26
    عضو

    User Info Menu

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اللهم صلي على محمد في الاوليين والاخرين
    الفاضل الكريم
    جزاك الله خير وجمعنا وإياك بسيد الثقلين صلى الله عليه وسلم


    0 Not allowed!

    من مواضيع daud habbool :


  7. #27
    عضو

    User Info Menu

    بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف المرسلين وبعد:بارك الله فيك واتمنى لك التوفيق انت ونحن وجميع المسلمين


    0 Not allowed!

    من مواضيع daud habbool :


  8. #28
    عضو

    User Info Menu

    بارك الله فيك اللهم احسن خاتمتنا ، وتوفنا على الايمان وجعل اعمالك في ميزان حسناتك


    0 Not allowed!

    من مواضيع daud habbool :


  9. #29
    عضو فعال

    User Info Menu

    جزاك الله خير علي هل عمل
    قسم فصول في علم الدهانات


    0 Not allowed!

  10. #30
    عضو شرف

    User Info Menu

    مختصر السيرة 8

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد لله الذي أرسل رسوله بالهدي ودين الحق ليظهره على الدين كله، فجعله شاهدًا ومبشرًا ونذيرًا، وداعيًا إلى الله بإذنه وسراجًا منيرًا، وجعل فيه أسوة حسنة لمن كان يرجو الله واليوم الآخر وذكر الله كثيرًا‏.‏ الله م صل وسلم وبارك عليه وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين، وفجّر لهم ينابيع الرحمة والرضوان تفجيرا‏.‏



    المرحلـة الثانية: الدعــوة جهــارًا

    أول أمـر بإظهار الدعـوة



    لما تكونت جماعة من المؤمنين تقوم على الأخوة والتعاون، وتتحمل عبء تبليغ الرسالة وتمكينها من مقامها نزل الوحى يكلف رسول الله صلى الله عليه وسلم بمعالنة الدعوة، ومجابهة الباطل بالحسنى‏.‏
    وأول ما نزل بهذا الصدد قوله تعالى‏:‏ ‏{‏وَأَنذِرْ عَشِيرَتَكَ الْأَقْرَبِينَ‏}‏ ‏[‏الشعراء‏:‏214‏]‏، وقد ورد في سياق ذكرت فيه أولًا قصة موسى عليه السلام، من بداية نبوته إلى هجرته مع بني إسرائيل، وقصة نجاتهم من فرعون وقومه، وإغراق آل فرعون معه، وقد اشتملت هذه القصة على جميع المراحل التي مر بها موسى عليه السلام، خلال دعوة فرعون وقومه إلى الله ‏.‏
    وكأن هذا التفصيل جىء به مع أمر الرسول صلى الله عليه وسلم بجهر الدعوة إلى الله ؛ ليكون أمامه وأمام أصحابه مثال لما سيلقونه من التكذيب والاضطهاد حينما يجهرون بالدعوة، وليكونوا على بصيرة من أمرهم منذ البداية‏.‏
    ومن ناحية أخرى تشتمل هذه السورة على ذكر مآل المكذبين للرسل، من قوم نوح، وعاد، وثمود، وقوم إبراهيم، وقوم لوط، وأصحاب الأيكة ـ عدا ما ذكر من أمر فرعون وقومه ـ ليعلم الذين سيقومون بالتكذيب عاقبة أمرهم وما سيلقونه من مؤاخذة الله إن استمروا عليه، وليعرف المؤمنون أن حسن العاقبة لهم وليس للمكذبين‏.‏
    الدعـوة في الأقربين
    ودعا رسول الله صلى الله عليه وسلم عشيرته بني هاشم بعد نزول هذه الآية، فجاءوا ومعهم نفر من بني المطلب بن عبد مناف، فكانوا نحو خمسة وأربعين رجلًا‏.‏ فلما أراد أن يتكلم رسول الله صلى الله عليه وسلم بادره أبو لهب وقال‏:‏ هؤلاء عمومتك وبنو عمك فتكلم، ودع الصباة، واعلم أنه ليس لقومك بالعرب قاطبة طاقة، وأنا أحق من أخذك، فحسبك بنو أبيك، وإن أقمت على ما أنت عليه فهو أيسر عليهم من أن يثب بك بطون قريش، وتمدهم العرب، فما رأيت أحدًا جاء على بني أبيه بشر مما جئت به، فسكت رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولم يتكلم في ذلك المجلس‏.‏
    ثم دعاهم ثانية وقال‏:‏ ‏(‏الحمد لله، أحمده وأستعينه، وأومن به، وأتوكل عليه‏.‏ وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له‏)‏‏.‏ ثم قال‏:‏ ‏(‏إن الرائد لا يكذب أهله، والله الذي لا إله إلا هو، إنى رسول الله إليكم خاصة وإلى الناس عامة، والله لتموتن كما تنامون، ولتبعثن كما تستيقظون، ولتحاسبن بما تعملون، وإنها الجنة أبدًا أو النار أبدًا‏)‏‏.‏
    فقال أبو طالب‏:‏ ما أحب إلينا معاونتك، وأقبلنا لنصيحتك، وأشد تصديقًا لحديثك‏.‏ وهؤلاء بنو أبيك مجتمعون، وإنما أنا أحدهم، غير أني أسرعهم إلى ما تحب، فامض لما أمرت به‏.‏ فوالله ، لا أزال أحوطك وأمنعك، غير أن نفسى لا تطاوعنى على فراق دين عبد المطلب‏.‏
    فقال أبو لهب‏:‏ هذه والله السوأة، خذوا على يديه قبل أن يأخذ غيركم، فقال أبو طالب‏:‏ والله لنمنعه ما بقينا‏.‏
    على جبل الصفا
    وبعد تأكد النبي صلى الله عليه وسلم من تعهد أبي طالب بحمايته وهو يبلغ عن ربه، صعد النبي صلى الله عليه وسلم ذات يوم على الصفا، فعلا أعلاها حجرًا، ثم هتف‏:‏ ‏(‏يا صباحاه‏)‏
    وكانت كلمة إنذار تخبر عن هجوم جيش أو وقوع أمر عظيم‏.‏
    ثم جعل ينادى بطون قريش، ويدعوهم قبائل قبائل‏:‏ ‏(‏يا بني فهر، يا بني عدى، يا بني فلان، يا بني فلان، يا بني عبد مناف، يا بني عبد المطلب‏)‏‏.‏
    فلما سمعوا قالوا‏:‏ من هذا الذي يهتف‏؟‏ قالوا‏:‏ محمد‏.‏ فأسرع الناس إليه، حتى إن الرجل إذا لم يستطع أن يخرج إليه أرسل رسولًا لينظر ما هو، فجاء أبو لهب وقريش‏.‏
    فلما اجتمعوا قال‏:‏ ‏(‏أرأيتكم لو أخبرتكم أن خيلًا بالوادى بسَفْح هذا الجبل تريد أن تغير عليكم أكنتم مُصَدِّقِىَّ‏؟‏‏)‏‏.‏
    قالوا‏:‏ نعم، ما جربنا عليك كذبًا، ما جربنا عليك إلا صدقًا‏.‏
    قال‏:‏ ‏(‏إنى نذير لكم بين يدى عذاب شديد، إنما مثلى ومثلكم كمثل رجل رأي العَدُوّ فانطلق يَرْبَأ أهله‏)‏‏(‏ أي يتطلع وينظر لهم من مكان مرتفع لئلا يدهمهم العدو‏)‏ ‏(‏خشى أن يسبقوه فجعل ينادى‏:‏ يا صباحاه‏)‏



    0 Not allowed!

صفحة 3 من 8 الأولىالأولى 1234567 ... الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •