:جديد المواضيع
صفحة 4 من 4 الأولىالأولى 1234
النتائج 31 إلى 34 من 34

سارع بتقبيل حبيبتك قبل فوات الاوان

  1. #31
    عضو متميز

    User Info Menu

    جازاك الله خيرا


    0 Not allowed!

  2. #32
    عضو متميز

    User Info Menu

    جزاكي الله خيرا
    نحن مقصرين في حق امهاتنا .. و مادونته لهو عين الحقيقة ..
    كيف نجازيها " لا يمكن " ولكن المحاولة نصف الطريق للرضا ..
    كما قال الرسول (ص) " امك ثم أمك ثم أمك ثم أبوك " ليس لقلة دور الاب ولكن لعظمة دور الام ..
    فالام مدرسة ادا اعدتها اعدت شعب طيب الاعراق
    لها الله من قبل و من بعد ..


    0 Not allowed!

  3. #33

  4. #34
    عضو فعال

    User Info Menu

    جزاكِ الله خيراً على الموضوع وأحب أن أهدي إلى أمي وإلى كل أم هذه الخاطرة والتي كتبتها منذ فترة في الملتقى واسمحوا أن أكرر كلماتها لأنها تتردد بداخلي يوميا وهي بعنوان ليت قلبي كان....فكلماتها هي :
    ليت قلبي كان........
    لا أعلم لماذا وقف قلمي عاجزاً بين السطور؟ هل لأن الكلمات عجزت عن التعبير عما بقلبي؟! أم أن الصبر ضاق وجزع فلم يمهل الكلمات برهة من الزمن حتى تترجم مشاعري إلى حروف؟! ولكن لساني عجز عن نطق كلمات تنبعث من قلبي فآثر أن يكون الورق هو الحضن الذي ترتمي فيه كلماتي النابعة من صميم قلبي .
    بداخل قلبي مشاعر حب بدأت تدب فيه منذ اللحظة التي بدأت فيها الحياة تسلك طريقها إلى روحي وظل هذا الحب ينبض داخلي طيلة سنوات عمري والتي تجاوزت إحدى وعشرون عاما بشهور قليلة وسيبقى بداخلي حتى آخر قطرة دم في جسدي وحتى لحظة خروج روحي من بقايا جسدي ألا إن هذا الحب هو حبك يا أمي فكل يوم تعيشيه معنا وأنتِ بصحة وعافية هو بمثابة عيد يدخل البهجة علينا كل يوم وأشكر الله كثيراً لأنه أنعم عليّ بأعظم نعمة في الوجود ألا وهي أنتِ يا أمي .
    إنني أحبك أكثر من روحي فقد لا أجيد التعبير عن مشاعري نحوك فأحببت أن اعترف بذلك فعندما أنظر إلى وجهك أشعر أنه لا يزال هناك خيراً في هذه الدنيا فوجهك ينطق بملامح الطيبة والنقاء الداخلي , فلو اختارت الكلمات حروف لها لاختارت الحروف التي ينطقها لسانك , ولو اختارت الطبيعة وما بها من مناظر خلابة عيون من ينظر لها لاختارت عينيكِ المليئة بالحنان , ولو اختارت الأنغام أذان تسمعها لاختارت أذنيكِ التي لم يلوثها كلمات الغيبة والنميمة , ولو اختار النسيم أن يمر من مكان لاختار خديكِ ليمر من عليها قبل مروره على الأزهار .
    فليت قلبي كان شجرةً تطل على طريق تسيري فيه حتى يظلل عليكِ ويحميكِ من لهيب الشمس الحارق أو ليت قلبي كان نجمةً أو قمراً في السماء حتى يحرسك في الليل وأنتِ في مضجعك فحفظكِ الله من كل شر فلولا حبكِ لي ما كان قلبي عامراً بالحب .
    فعليك يا من تحب أمك أن ترضيها وتقبل يديها كل يوم تشرق فيه الشمس وتحمد الله على نعمته عليك وبادر بإبداء مدى حبك لها وتصديق ذلك بالعمل , ويا من قد تكون أمك قد فارقتك بجسدها فأعلم أنها معك بروحها واحمد الله على أنه أعانها على رعايتك وتربيتك فتركت في الحياة وهي لا تخشى عليك وعليك بالدعاء الدائم لها فهو الصلة بينكما رغم البعاد.
    كتبته أختكم في الله : مروة


    0 Not allowed!

صفحة 4 من 4 الأولىالأولى 1234

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •