انفلونزا الطيور بين البشر "ضئيل"


لم يتم تسجيل حالات اصابة جديدة بانفلونزا الطيور
قال كبير المستشاريين العلميين للحكومة البريطانية ان خطر تحور فيروس انفلونزا الطيور الى نمط قادر على الانتقال بين البشر يعتبر "ضئيلا للغاية".

وقال السير ديفيد كينج ان التكهنات بحتمية حصول وباء انفلونزا عالمي هو امر غير صحيح.

وابلغ كينج محطة تلفزيون آي تي في البريطانية قوله ان فيروس انفلونزا الطيور لا يهدد البشر، وان الحكومة البريطانية تعد نفسها لاحتمال حصول وباء بوصفه خطرا ضئيلا للغاية.

واضاف:" كان الفيروس موجودا بين الطيور منذ عام 1996، وفي آسيا خصوصا حصل الكثير من التعامل المباشر بين البشر وطيور مصابة بالفيروس ولكن رغم ذلك لم نشهد ظهور فيروس متحول".

ويقول كينج ان فيروس انفلونزا الطيور ليس موجودا بين الدواجن في بريطانيا.

لا حالات جديدة
وكانت السلطات البريطانية اجرت اختبارات على عدد من الطيور النافقة، لكن هذه الاختبارات لم تؤكد حصول اصابات جديدة بين تلك الطيور.

غير ان الخط الهاتفي المباشر الذي اقامته الحكومة البريطانية تلقى الآف التقارير حول وجود طيور نافقة.

ومن جهته ، دافع الوزير الاول في استكلندة جاك ماكونيل عن تعامل حكومته مع اولى الحالات المؤكدة للاصابة بانفلونزا الطيور والتي تم العثور عليها في بجعة نافقة.

ونشرت صحيفتان بريطانيتان تفاصيل حول خطط حكومية للتعامل مع احتمال حصول وباء انفلونزا طيور في البلاد.

وتشمل تلك الخطط اغلاق المدارس بهدف تقليص الوفيات بين الطلاب.